اضغط Ctrl + Scroll للتكبير والتصغير استخدم اصبعين للتحكم

البحث وتصفية النتائج

من تاريخ:
إلى تاريخ:
5

قتلى الاحتلال

172

جرحى الاحتلال

حصاد المقاومة
انتهاكات الاحتلال
icon
35 شهيد
icon
2647 جريح
icon
1883 اعتقال
icon
1 إبعاد

حصاد المقاومة (قلقيلية)

أعمال مقاومة نوعية (393)
icon
112 إطلاق نار
icon
138 عبوات ناسفة
icon
4 عمليات دهس
icon
7 عمليات طعن
حراكات وأعمال مقاومة شعبية (5186)
icon
3967 مواجهات
icon
297 صد مستوطنين
icon
223 زجاجات حارقة
icon
691 تظاهرات
عرض المزيد

تفاصيل أبرز الأحداث (قلقيلية)

حصاد المقاومة
انتهاكات الاحتلال
#
تاريخ
المحافظة
المنطقة
نوع الحدث
وصف الحدث
1 2024-07-17 (الأربعاء) قلقيلية عزون عبوات ناسفة فجر فلسطينيون عبوة ناسفة في مركبات الاحتلال في بلدة عزون قرب مدينة قلقيلية
2 2024-01-31 (الأربعاء) قلقيلية عزون إعطاب وتدمير تضرر مركبات مستوطنين جرّاء رشقها بالحجارة قرب بلدة عزون شرق قلقيلية
3 2024-06-02 (الأحد) قلقيلية عزون مواجهات اندلعت مواجهات بين مقاومين وقوات الاحتلال في بلدة عزون شرق قلقيلية.
4 2024-07-05 (الجمعة) قلقيلية قلقيلية إطلاق نار أطلق مقاومون النار على قوات الاحتلال المقتحمة لمدينة قلقيلية
5 2024-01-20 (السبت) قلقيلية كفر قدّوم تظاهرات تظاهر عدد من المواطنين قرب المدخل الشرقي (المغلق) لقرية كفر قدوم، وقات الاحتلال تطلق الرصاص الحي والمعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المواطنين المتظاهرين
6 2024-02-13 (الثلاثاء) قلقيلية قلقيلية تظاهرات تشييع جثمان الشهيد محمد سلمي في قلقيلية
7 2024-01-27 (السبت) قلقيلية قلقيلية إطلاق نار اشتباكات وإطلاق نار استهدف قوات الاحتلال خلال اقتحامها لمدينة قلقيلية
8 2024-03-10 (الأحد) قلقيلية عزون إطلاق نار إطلاق نار تجاه جيش الاحتلال قرب بلدة عزون شرق قلقيلية
9 2024-02-09 (الجمعة) قلقيلية قلقيلية صد مستوطنين تصدى شبان لمستوطن دهس مواطن أثناء قيادته مركبته قرب مدخل مدينة قلقيلية، المواطن الذي أصيب برضوض جراء الدهس: صهيب سليمان قرعان، أُدخل على الأثر إلى المشفى الحكومي بمدينة قلقيلية للعلاج
10 2024-03-24 (الأحد) قلقيلية عزون عبوات ناسفة استهداف جيش الاحتلال بالعبوات الناسفة خلال اقتحامه المستمر لبلدة عزون شرق مدينة قلقيلية
  • « السابق
  • 1
  • ...

يظهر 1 إلى 10 من 150 نتيجة

سبب التسمية

تعود قلقيلية بهذه التسمية إلى العهد الروماني فما زالت تحمل الاسم الروماني (calecaicea) مع تحريف بسيط. وفي المصادر الإفرنجية ذكرت باسم (calcelie) وهو نفس اللفظ المتداول على ألسنة أبنائها في هذه الأيام.

الموقع الجغرافي

موقع قلقيلية الجغرافي منحها أهمية خاصة حيث أصبحت نقطة التقاء بين المدن الفلسطينية من شمالها وجنوبها وغربها، وصلت صفد-عكا-حيفا-طولكرم شمالاً وبئر السبع-المجدل-غزة جنوباً، وربطت نابلس وما ولاها شرقاً بيافا وقراها غرباً، وهي نفس الأهمية التي حظيت بها قديماً يوم كانت محطة بارزة للقوافل التجارية تحط عند ينابيعها الرحال وتزيل عناء السفر بوارف الشجر والظلال. وذات الموقع جعل من قلقيلية نقطة إنطلاق لكثير من الغزوات الحربية وجعل من محطة سكة الحديد فيها الواقعة على بعد 82 كم من محطة حيفا، أحد المحطات المعدودة المعتمدة على إمتداد خط سكة الحديد الموصل بين الشام ومصر.

الوضع الاقتصادي

يُعتبَر قِطاع الزراعة المُقوِّمَ الأساسيّ لاقتصاد قلقيلية؛ ويعود ذلك إلى خُصوبة التربة، ووفرة المياه العذبة في أرضها، إلّا أنَّ هذا القِطاع قد تأثَّر بشكلٍ كبير بعد بناء الجدار العازل من قِبَل الاحتلال الإسرائيليّ؛ حيث فقدت قلقيلية مُعظم الأراضي الزراعيّة، والخَصبة، وبعد ذلك أصبح قِطاع التجارة هو المُقوِّم الأساسيّ لاقتصاد المدينة؛ حيث اعتمدت في تجارتها على سُكّان القُرى المُجاورة، والمُتسوِّقين العرب داخل الخطِّ الأخضر، إلّا أنَّ بناء جدار الفصل أثَّر في النشاط التجاريّ العامّ للمدينة، كما أنَّ اندلاع انتفاضة الأقصى قد أثَّر بشكلٍ كبير في اقتصاد قلقيلية؛ فقد منع الاحتلال مُعظم العاملين من سُكّان المدينة (حوالي 6 آلاف عامل) من الانتقال إلى عملهم في الداخل الإسرائيليّ، وداخل الخطِّ الأخضر، ووضع عليهم قُيوداً صارمة، ممّا جعل مُعظمهم دون عمل، وارتفعت نِسبة البطالة إلى نحو 65%، وقد أنشأت الجهات المُختصَّة في المدينة منطقة صناعيّة كبيرة؛ لتخفيف نسبة البطالة، وتشغيل السكّان المحليِّين.[٢]

تاريخ المنطقة

ويعود تاريخ المدينة وجذور التسمية إلى العصر الكنعاني فيرى بعض المؤرخين أنها أحد الجلجالات التي ورد ذكرها في العهد القديم، و(الجلجال) لفظ كنعاني أطلق على الحجارة المستديرة ومن ثم على المناطق والتخوم المستديرة، وقريباً من تسمية قلقيلية سميت القرية المجاورة (جلجوليا) وهاتان البلدتان تقعان في أطراف السهل الساحلي عند نقطة التقائه مع سفوح الجبال. ويذهب بعض المؤرخين إلى أن قلقيلية هي الجلجال المذكور في قائمة الملوك العموريين والكنعانيين في العهد القديم، ويذكر المؤرخ (يوسيفيوس) أن اسم قلقيلية مأخوذ من اسم قلعة تعرف باسم (قلقاليا) وهي القرية التي ذكرت في العهد القديم بإسم (جلجاليا). أما ما ذهب إليه بعض المحدثين من غير المؤرخين إلى أن اسم قلقيلية يعود إلى القيلة، وهي الموضع الذي يأوى إليه المتعبون وقت القيلولة في الظهيرة طلباُ للراحة أوالمكان الذي تحط عنده القوافل الرحالة بغية الراحة والتزود بالماء، فهو رأي ضعيف لا يستند إلى معطيات وحقائق تاريخية. والأرجح أن الصدفة هي التي جمعت بين اسم قلقيلية ذي الجذور التاريخية وموقعها الغني بالماء والأشجار والذي جعل منها موضع قيلولة.

التعداد السكاني
2017 2018 2019 2020 2021 2022 2023 2024 2025 2026
111,425 113,915 116,454 119,042 121,671 124,332 127,025 129,745 132,481 135,233